منتديات دوز
مرحبا بكم في منتديات المرازيق

منتديات دوز

منتديات دوز
 
الرئيسيةالبوابةالتسجيلدخول
نرجوا الاتصال على هذا الرقم97961865 في حال وجود مشكل في التسجيل

شاطر | 
 

 الكاتب الشهير والشاعر والرسام المبدع

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
BEN KHALIFA MONJI



ذكر
442
نقاط : 40732
تاريخ التسجيل : 04/08/2009
العمر : 46

مُساهمةموضوع: الكاتب الشهير والشاعر والرسام المبدع   30.01.10 9:31

جبران خليل جبران

الكاتب الشهير والشاعر والرسام المبدع كنا نسمع باسمه وعن عبقريته وإبداعه كثيرا .. وفي أحد الأيام اشتريت مجموعته وقرأتها متذوقا الأدب لأول مرة من خلال كتاباته وأذكر وقتها آلهة الأرض و.. رمل وزبد ..وفي كتاب المواكب: القشور واللباب ,سفينة في ضباب ,لكم لبنانكم ولي لبناني.. عناوين لن أنساها ما حييت لكن الاهتمام الأكبر كان موجه لكتابه( النبي) الذي كنت قد قرأت في أحد المقالات أنه أشهر ما كتب عندما كان في أميركا و من خلاله ذاع صيت جبران وقتها عند الشعب الأميركي لكن بصراحة عندما قرأته ضجرت منه ولم أكمل الكتاب مستغربا حينها لماذا كل هذه الشهرة للكتاب.. لكني لم أكن أتصور حينها أنه سيأتي يوم (بعد 7سنوات) أكون فيه أكثر وعي وتجربة لأعود إلى كتاب النبي لأجده وبصدق من أروع وأعظم الكتب اللي ممكن الواحد يقرأها وبدون مبالغة جبران اللي يعتبر من أهم كتاب المدرسة الرومانتيكية ( بيخليك تقرأ وتسمع اللي عم تقرأو بكل حواسك .. وبالنسبة للحديث عن كتاب النبي حبيت اختار أحد مقاطع الكتاب للاطلاع ) :


الألم
ثم نهضت من بين الجمع امرأة وقالت له: هات حدثنا عن الألم .
فأجاب وقال :
إن ما تشعرون به من الألم هو انكسار القشرة التي تغلف إدراككم .
وكما أن القشرة الصلدة التي تحجب الثمرة يجب أن تتحطم حتى يبرز قلبها من ظلمة الأرض إلى نور الشمس , هكذا أنتم أيضا يجب أن تحطم الآلام قشوركم قبل أن تعرفوا معنى الحياة.
لأنكم لو استطعتم أن تعيروا عجائب حياتكم اليومية حقها من التأمل والدهشة , لما كنتم ترون آلامكم أقل غرابة من أفراحكم ,
بل كنتم تقبلون فصول قلوبكم كما قد قبلتم في غابر حياتكم الفصول التي مرت في حقولكم.
وكنتم ترقبون وتتأملون بهدوء وسكون شتاء أحزانكم وآلامكم.
* * *
أنتم مخيرون في الكثير من آلامكم .
وهذا الكثير من آلامكم هو الجرعة الشديدة المرارة التي بواسطتها يشفي الطبيب الحكيم الساهر في أعماقكم أسقام المريضة.
لذلك آمنوا بطبيب نفوسكم , وثقوا بما يصفه لكم من الدواء الشافي , وتناولوا جرعته المرة بسكينة وطمأنينة .
لأن يمينه , وإن بدت لكم ثقيلة قاسية , فهي مقوده بيمين غير المنظور اللطيفة , والكأس التي يقدمها إليكم , وإن أحرقت شفاهكم , فهي مصنوعة من الطين الذي جبلته يدا الفخاري الأزلي بدموعه المقدسة .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
الكاتب الشهير والشاعر والرسام المبدع
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات دوز :: مكتبة المنتدى :: الكتب الأدبية-
انتقل الى: